الأسئلة المتكررة

الأسئلة المتكررة

المنتجات العضوية المعتمدة تعني أن المنتجات تم التحقق منها من خلال طرف ثالث. يحدث التحقق منها سنوياً من خلال فحص مرفق الإنتاج الذي يتضمن عملية التصنيع، والمكونات، والوصفات، وطريقة الإنتاج، والتفتيش على جميع وثائق الشركة.

صابون أمينة خفيف ومرطب ولطيف للغاي. بعكس الصابون العادي شديد الجفاف على البشرة، مناسب للبشرة الجافة والحساسة جداً. يمكن استخدامه في:

  • غسل الوجه وإزالة المكياج
  • للجسم كامل وحتى الشعر
  • للحلاقة
  • للبشرة الحساسة جداً والمعرضة للتهيج
  • للأطفال والبشرة الناعمة الرقيقة

الصابونة وجميع المنتجات مناسبة للجميع. من الأطفال وحتى المراهقين، والبالغين، والمسنين. كونها خفيفة فهي مناسبة لكافة الأعمار وجميع أنواع البشرة.

نعم، كل المجموعة وضعت لتلائم البشرة الحساسة والمتهيجة.

 

هناك عدة اختلافات:

 

  1. الزيت الزيتون المستخدم: صابون أمينة من أجود أنواع زيت الزيتون البكر العضوي المعصور على البارد في الأردن، في حين يستخدم زيت الزيتون المكرر الغير صالح للاستهلاك البشري، أو زيت الزيتون القديم أو المخفف (وهو زيت يتم الحصول عليه من معالجة بقايا النقاط ولب الزيتون بعد الضغط).
  2. صابون أمينه مصنوع على البارد: ويعني ذلك أنها مصنوعة من زيوت يتم تسخينها وخلطها مع محلول لصنع الصابون. في الصابون العادي يتم طهي الزيوت مع محلول صنع الصابون لفترات طويلة من الزمن مما يؤثر الطهي على صفات الزيوت المفيدة الحساسة للحرارة.
  3. المادة القلوية: كمية المادة القلوية المستخدمة (هي المادة التي تحول الزيوت إلى صابون) في صابون أمينة تستخدم هذه المادة بحدها الأدنى التي تسبب تصبغ الجلد وتحافظ بذات الوقت على درجة خفيفة من الصابون. هذه المادة هي مادة قلوية معتمدة من قبل الصيادلة ذات الجودة المضبوطة (٩٨٪ نقي) ويقضي على نسبة كبيرة من الشوائب.
  4. المكونات: صابون أمينة مصنوع من مكونات وزيوت عضوية معتمدة ١٠٠٪

لصنع الصابون بغض النظر عن نوعه عادي أو السائل يجب أن يكون هناك تفاعل كيميائي بين الزيوت والمواد القلوية. في هذا التفاعل الذي يسمى التصبن، تتحد الزيوت مع المواد القلوية (الصوديوم أوو هيدروكسيد البوتاسيوم) لإنتاج تركيبة جديدة تعرف بالصابون. بدون القلويات لا يمكن أبداً تحويل الزيوت إلى صابون.

 

عندما يكون المنتج الطبيعي ومصنوع من مواد محببة ومغذية يساعد ذلك في الحفاظ على رطوبة البشرة. وكذلك الأعشاب التي يحتوي عليها المنتج المنتج تساعد في تبريد البشرة، وشفائها، واستعادة صحتها ومرونتها، وتعمل أيضاً كحاجز طبيعي ضد المواد المثيرة للحساسية والتهيج.

بالرغم من أننا بذلنا قصارى جهدنا في جعل جميع منتجاتنا مناسبة لبشرة الحساسة والمتهيجة باستخدام مكونات طبيعية خفيفة وزيت اللافندر الأساسي (الأكثر ملائمة للحساسية) وبدون أي مواد حافظة. مع ذلك يمكن أن تتحسس البشرة عند بعض الأفراد الذين لديهم حساسية من مواد معينة. لذلك إذا كنت تعرف أو تشك بأن لديك حساسية اتجاه مكون معين يجب أن تختبر المنتج على مساحة صغيرة من الجلد مثل المعصم وجانب الخد قبل الاستخدام الكامل. نحن بذلنا ما بوسعنا لكن سيكون هناك أشخاص لديهم حساسية حتى لبعض مكوناتنا وذلك نادراً ما يحدث.

أفضل علاج لهذه المشكلة هو مزيج من زيت الخروع النقي الذي يستخدم على المناطق التي تظهر فيها بقع تقدم العمر، يلي ذاك تطبيق زيت بذور الورد على جميع الخطوط الرفيعة والتجاعيد، ومن ثم كريم بذور الورد كحل نهائي. هذه الخطوات البسيطة ستقلل من البقع والخطوط الرفيعة والتجاعيد وتحد من ظهورها.