The Blog Arabic

عودة إلى البدايات

  • By Amina Mango

عودة إلى البدايات

قد تتفاجأ إذا عرفت أنك أفضل حالًا لو شربت زجاجة من الشامبو ضد القشرة بدلًا من أن تستخدمها في غسيل شعرك! إن أعضاءك الداخلية مجهّزةٌ بشكلٍ أفضل من بشرتك لمكافحة المواد الكيماوية الضارّة. وكذلك قد يزعجك أن تعلَم أن الاستخدام المتواصل لمعقِّمات اليدين الكيماوية قد يزيد أساسًا من فرص إصابتك بالأمراض. إن هذه الزجاجات الصغيرة تحتوي للأسف على مكوِّناتٍ قاسيةٍ تقتل البكتيريا المفيدة إلى جانب البكتيريا الضارّة. وفي الحقيقة فإن الكريمات المحتوية على الكورتيزون، والتي من المفروض أن تزيل الاحمرار والحكّة والتّقشير، قد تُسبِّب نفس هذه الأعراض على المدى البعيد. وقد ثبت أن البشرة الحسّاسة تصبح بهذا الشكل كنتيجةٍ للاستخدام المفرط للمنتَجات القاسية.

إننا نعيش في مجتمعٍ يسعى باستمرارٍ للحصول على نتائج سريعةٍ لتصحيح الأوضاع. ولكن، ألا تفضِّل أن تستثمر نقودك بشراء مستحضراتٍ آمنةٍ ولطيفةٍ وبنفس درجة الفاعليّة؟ ابدأ باستخدام منتَجاتٍ طبيعيةٍ ذات أساس نباتيٍّ، وثِق أنك، إذا فعلت هذا، ستكون قد أسديْت معروفًا لجسدك.

الخيارات الألطف متوفّرةٌ أيضًا.

بدلًا من الكورتيزون، ابحث عن مُنتَجاتٍ تحتوي على شمع النحل والأعشاب العلاجية كأساسٍ للكريم الواقي.

إذا كانت بشرتك حساسةً جدًّا، استخدِم منتَجاتٍ تحتوي على كريم الصّبّار (الألويفيرا) والبابونج. هذه العناصر الطبيعية تصنع المعجزات بالقضاء على الاحمرار والتّهيّج بالإضافة إلى تخفيف الحكّة ومعالجتها بلطافةٍ.

أنصحك بتخطّي تلك الزجاجات من الشامبو التي تجدها في السوبرماركت ومحاولة استخدام أنواعٍ من الغُسول بأساسٍ من زيت الزيتون.

الخيارات متوفّرةٌ أمامك... وهذه الخيارات تضمن أن تبقيك بصحةٍ ممتازةٍ على المدى البعيد.

Share this
Older Post Newer Post